السعودية: تكسر رقم قياسي في ‘غينيس’ بهاكاثون الحج

السعودية: تكسر رقم قياسي في ‘غينيس’ بهاكاثون الحج

دخلت المملكة العربية السعودية رسميًا في موسوعة جينيس للأرقام القياسية ، بعد أن حطم هاكاثون الحج ، الذي يسيطر عليه اتحاد الأمن السيبراني والبرمجة والطائرات بدون طيار ، الرقم القياسي لأكبر عدد من المشاركين في العالم بتسجيله 2950 مشاركًا.

وأفاد موقع Sabq السعودي ، أن سعود بن عبدالله القحطاني مستشار الديوان الملكي ورئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والطائرات بدون طيار ، أعرب عن شكره وتقديره نيابة عن المشاركين والمنظمين. . من هاكاثون الحج إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود ، وإلى صاحب السمو ولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ، على الدعم الكبير الذي يحظى به الشباب السعودي في جميع المجالات. ؛ ما هو السبب الرئيسي لهذا الإنجاز.

وقال القحطاني: إن دخول المملكة إلى هذه الموسوعة من خلال هاكاثون الحج يؤكد طموح الشباب السعودي في أن تكون بلادهم بوابة التكنولوجيا في المنطقة ، مشيراً إلى أن ذلك يتماشى مع رؤية السعودية 2030 كإطار طموح. رؤية تقود المملكة إلى نقلة نوعية في جميع مناحي الحياة “.

بينما تم الإعلان عن دخول هاكاثون الحج في موسوعة جينيس للأرقام القياسية. حيث تسلم مستشار الديوان الملكي ورئيس مجلس إدارة الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والطائرات المسيرة سعود بن عبد الله القحطاني شهادة غينيس من الحكم في موسوعة أحمد جبر ، بعد الإعلان رسمياً عن هاكاثون الحج. سجلت 2950 مشاركًا ، كأكبر عدد من المشاركين في العالم ؛ كسر الرقم القياسي السابق البالغ 2577 مشاركًا ، والذي تم تسجيله باسم الهند منذ عام 2012.

توج دخول المملكة العربية السعودية في موسوعة جينيس للأرقام القياسية بالنجاح الكبير للنسخة الأولى من “هاكاثون الحج” ، والتي استقطبت مطورين ومطورين من مختلف البلدان ، بما في ذلك دول الخليج والعالم ، ودعمت Google الحدث وعقد العديد من ورش العمل التدريبية للمشاركين.

والجدير بالذكر أن “الاتحاد السعودي للأمن السيبراني والبرمجة والطائرات المسيرة” خصص جوائز لهذا الحدث وأموالاً لمشروعات المشاركين بلغت مليوني ريال سعودي. بهدف تحويل أفكار المشاركين إلى مشاريع ؛ حيث تم تقسيم الجائزة إلى ثلاثة مراكز ؛ مشاركة المركز الأول مليون ريال ، والفائز الثاني 500 ألف ريال والثالث 350 ألف ريال. فيما يذهب 150 ألف ريال لجائزة التميز.

فيما تشمل المنافسة في “هاكاثون الحج” لهذا العام العديد من القطاعات المتعلقة بموسم الحج وخدماته وتحدياته. بما في ذلك الأطعمة والمشروبات ، والصحة العامة ، والحلول المالية ، والنقل ، وإدارة الحشود ، ومراقبة حركة المرور ، وترتيبات السفر والإقامة ، وإدارة النفايات ، وحلول الإسكان والاتصالات.

Leave a Reply