كيفية صلاة عيد الفطر – حكم صلاة العيد

كيفية صلاة عيد الفطر – حكم صلاة العيد

وأعلن الله تعالى العيد وطقوسه كمكافأة ينالها المسلم بعد شهر العبادة والزهد.

كان الرسول صلى الله عليه وسلم حريصًا على إظهار فرحه بين أهله وأصحابه في أيام العيد ليشكر الله تعالى على نعمه العظيمة في شهر رمضان ، وجعل العيد يصلي فيه. مسلم يفتح في اليوم الأول من عيد الفطر.

كيفية صلاة العيد

وزعم علماء الدين أن صلاة العيد ركعتان تقامان بعد طلوع الشمس وزوال احمرارها.

في الركعة الأولى قال الإمام سبع دون تكبير الإحرام يليه المصلين ، وفي الأولى قرأ الفاتحة وسورة الأعلى ، وفي الثانية قال خمس تكبيرات فيقرأ الآية. – الغشية أو سورة القمر.

بعد التكبيرات التي تزين مآذن المساجد في أول أيام العيد ، تبدأ خطبة العيد بالوعظ والإرشاد ، بدليل الحديث الذي رفع عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه. : كان النبي صلى الله عليه وسلم يخرج يوم الفطر والأضحى إلى المصلى ، وأول ما ابتدأ به التكبير. ثم يغادر ويقف أمام الناس وهم جالسون في صفوفه يوجهونهم ويوصونهم ويأمرونهم ، وإذا أراد أن يقطع رحلة أو يأمر بشيء يأمر به ثم يغادر ”.

ينصح السنن في العيد

ويستحب للمسلم التكبير في أول أيام العيد من غروب الشمس في آخر يوم من رمضان حتى خروج الإمام لأداء صلاة العيد.

كما يستحب لمسلم السنة في أول أيام العيد جملة أمور ، مثل الاستحمام قبل صلاة العيد ، وارتداء الثياب ، إن أمكن.

اترك تعليقاً